| |

أبرز 6 تقنيات لـ إزالة دهون الوجه

قد يمنحك الوجه المستدير والخدين الممتلئين مظهراً طفولياً لطيفاً يجعلك تبدو أصغر سناً. لكن عندما يتزايد تراكم الدهون في الخدين وأسفل الذقن بشكل مفرط، فقد تبدأ بالشعور بالقلق وبفقدان ثقتك بنفسك.. خاصةً بعدما أصبح الفك المنحوت، والأنف الحاد وعظام الخد المنحوتة أهم مؤشرات الوجه المثالي في عالم التجميل اليوم.

إذا كنت قد مللت من تراكم الدهون في وجهك ولم تفلح معك أي طريقة لتنحيف الوجه في المنزل حتى الآن، فقد وصلت إلى المكان الصحيح! تابع القراءة حتى تتعرف على أبرز تقنيات إزالة دهون الوجه.

أسباب تراكم دهون الوجه

تختلف أشكال عظام وعضلات الوجه من شخص إلى آخر، حيث تبدو بعض أشكال الوجه مثل البيضاوي أو المستدير ممتلئة أكثر من غيرها حتى مع اكتساب القليل من الوزن!

أسباب تراكم دهون الوجه

أيضاً، يختلف جسم كل شخص عن الآخر في طريقة تخزينه للدهون؛ فقد يكون لدى بعض الأشخاص دهوناً أكثر في بطنهم وفخذهم، بينما قد يكون لدى البعض الآخر وجه ممتلئ وجسم نحيل.

بعض أسباب تراكم الدهون في الوجه:

  • العوامل الوراثية والهرمونية
  • زيادة الوزن
  • سوء التغذية
  • عدم ممارسة الرياضة
  • التقدم في السن
  • العضلات المتضخمة
  • الآثار الجانبية للستيرويدات
  • قلة النوم
  • الكحول
  • تناول كميات كبيرة من الصوديوم
  • اضطرابات الغدة الدرقية
  • نمط الحياة السيء

ما الفرق بين الوجه الممتلئ بالدهون والوجه المنتفخ؟

قد تستيقظ على وجه منتفخ بسبب قلة النوم أو الإجهاد أو تناول الكثير من الملح وهذا شائع جداً، وسرعان ما يختفي انتفاخ الوجه تدريجياً ويعود الوجه إلى شكله وحجمه الطبيعي بعد مرور بعض الوقت.

من ناحية أخرى، فإن دهون الوجه دائمة إلى حد ما، والتخلص منها يستلزم فقدان الوزن والتمارين المستمرة أو الخضوع لبعض الإجراءات التجميلية.

أبرز تقنيات إزالة دهون الوجه

أبرز تقنيات إزالة دهون الوجه

فقدان الوزن

إذا كنت تعاني من زيادة الوزن، فإن إنقاص الوزن من خلال تغييرات نمط الحياة مثل ممارسة الرياضة واتباع نظام غذائي صحي يمكن أن يساعدك على إزالة دهون الوجه وتنحيف الرقبة أيضاً.

الفيلر

في حين أنه قد يبدو من غير المنطقي إضافة مادة فيلر إلى وجهك لجعله يبدو أنحف، فإن الأمر كله يتعلق بتوازن وتناسق ملامح الوجه وهيكله.

يمكنك استخدام الفيلر لجعل وجهك يبدو أنحف. على سبيل المثال، قد يساعد الفيلر في تغيير مظهر عظام وجنتيك، وتغيير مدى امتلاء بقية وجهك، ما يجعل الوجه يبدو أكثر نحافة وشباباً وتناسقاً.

قد يكون الفيلر مفيداً أيضاً في تحديد الجزء السفلي من الوجه. عند حقن الذقن بالفيلر، سيبدو وجهك مشدوداً وأقل امتلاءً.

شد الوجه

تساعد عمليات شد الوجه في إحداث تغيير كبير في ملامح الوجه وبنيته. إذ لا يمكن لهذا الإجراء أن يجعل وجهك يبدو أنحف فحسب، بل سيجعلك أيضاً تبدو أكثر شباباً.

خلال عملية شد الوجه، سيقوم الجراح برفع الدهون في الوجنتين لتقليل التجاعيد حول الفم، وتقليل مظهر الذقن المزدوجة، وسيبدو وجهك أكثر تحديداً في النهاية.

يوفر هذا الخيار نتائج أكثر فاعلية وطويلة الأمد، وغالباً ما يتم إجراء عمليات شد الوجه جنباً إلى جنب مع شد الرقبة.

شفط دهون الرقبة وشد الرقبة

قد يبدو وجهك أكثر بدانة بسبب الدهون الزائدة في الرقبة. يمكن اللجوء لشفط الدهون لتفريغ الدهون الزائدة ثم شد الرقبة للتخلص من أي جلد زائد في الرقبة.

شفط الدهون هو إجراء يتم فيه إزالة الخلايا الدهنية من المنطقة المرغوبة. نظراً لأنه قد يكون هناك جلد مترهل بعد شفط الدهون، فإن شد الرقبة سيتولى هذه المهمة. من خلال معالجة الدهون والجلد المترهل في منطقة الرقبة، سيبدو وجهك أنحف بالتأكيد.

حقن البوتوكس في عضلات الفك

في بعض الأحيان، قد يبدو وجهك أكثر امتلاءً بسبب العضلات وليس الدهون. إذا كان الجزء السفلي من وجهك، وخاصة الفك عريضاً، فقد يكون ذلك بسبب تضخم عضلات الفك.

تشمل بعض الأسباب المحتملة لذلك صرير أسنانك أو مضغ العلكة بشكل مفرط. في هذه الحالة، يمكن أن يساعد حقن البوتوكس في عضلة Masseter (العضلة الماضغة) في تقليل حجم هذه العضلة بمرور الوقت، وتقليل مظهر الفك العريض.

تعرف أيضاً على الفرق بين الفيلر والبوتوكس – أيهما يناسبك أكثر؟

عملية إزالة دهون الخدود

أخيراً، يمكنك اللجوء إلى عملية إزالة دهون الخدود إذا كنت ترغب بإزالة دهون الوجه بشكل نهائي.

ما هي عملية ازالة دهون الخدود؟

دهون الخدود هي الدهون الموجودة بين عظام الوجنتين وعظام الفك والتي تساعد في تكوين شكل وجهك وتسمى بالدهون الشدقية. كل شخص لديه دهون شدقية، لكنها قد تظهر أكثر وضوحاً وامتلاءً لدى البعض.

عملية ازالة دهون الخدود

إزالة دهون الخد هي عملية جراحية لإزالة الدهون في هذه المنطقة من وجهك. يمكن أن تساعد إزالة دهون الوجه هذه في إبراز بنية العظام في وجهك، وخاصة عظام الوجنتين والمناطق المجوفة بين الخدين وخط الفك ما يجعل وجهك يبدو أنحف.

من هو المرشح المناسب لإزالة دهون الخدود؟

قد تفكر في إجراء هذه العملية إذا كنت:

  • تنزعج من مظهر وجنتيك ووجهك الممتلئ.
  • تتمتع بصحة جيدة ولديك وزن ثابت.

قد لا تكون مرشحاً مناسباً لإزالة دهون الخدود إذا كان وجهك نحيفاً أو إذا تقدمت في السن كثيراً، حيث تقل دهون الخدود بشكل طبيعي مع تقدم العمر.

ماذا يحدث قبل جراحة إزالة دهون الخد؟

قبل إجراء جراحة إزالة الدهون، ستلتقي بجراح التجميل لمناقشة ما ترغب في تحقيقه من الجراحة، بالإضافة إلى ما يمكنك توقعه أثناء الإجراء وبعده.

خلال زيارتك الأولى:

  • سيقوم طبيبك بفحصك وقد يلتقط صوراً لوجهك.
  • سيطرح عليك أسئلة عامة حول صحتك العامة، مثل تاريخ عائلتك الصحي وأي عمليات جراحية سابقة أجريتها.
  • سيأخذ المعلومات الصحية الأساسية مثل ضغط الدم ويناقشك بخصوص أي أدوية تتناولها حالياً. من المهم أن تخبره عن جميع الأدوية التي تتناولها، بما في ذلك الأعشاب والمكملات الغذائية.
  • للحصول على أفضل النتائج، قد يطلب منك الطبيب التوقف عن التدخين أو استخدام منتجات التبغ قبل الجراحة إذا كنت تفعل ذلك.

خلال هذا الوقت، سيشرح الجراح لك ما يمكنك توقعه أثناء الجراحة وسيجيب على أسئلتك.

ماذا يحدث خلال عملية إزالة دهون الخد؟

يمكن إجراء إزالة دهون الخدود في المستشفى أو عيادة الجراح الخاصة، وستعود إلى منزلك في نفس اليوم. أثناء الجراحة، يمكنك توقع ما يلي:

  • ستتلقى مخدراً موضعياً لتخدير بشرة وجهك حتى لا تشعر بأي ألم، وستبقى مستيقظاً أثناء الإجراء. إذا أجريت أكثر من إجراء واحد في نفس الوقت، فقد تتلقى تخديراً عاماً.
  • سيُجري جراح التجميل شقاً صغيراً داخل فمك على جانبي وجهك لكشف الدهون الشدقية.
  • سيقوم طبيبك برفق بكشف الدهون بشكل أكبر، ثم سيقطع ويزيل الدهون الزائدة.
  • أخيراً، سيقوم الجراح بإغلاق الشقوق بالخيوط القابلة للذوبان غالباً.

ماذا يحدث بعد هذا الإجراء؟

بعد إزالة دهون الوجه:

  • سيشرح لك طبيبك كيفية العناية بمكان العملية، وقد يعطيك غسولاً خاصاً للفم للمساعدة في الشفاء ومنع العدوى.
  • ستتناول أطعمة سائلة لا تحتاج مضغاً لمدة يوم أو يومين، بينما تبدأ شقوقك في التعافي.
  • تدريجياً، يمكنك إضافة الأطعمة اللينة إلى نظامك الغذائي.

قد تواجه ما يلي بعد الجراحة:

  • تورم
  • كدمات
  • خدر في أماكن الشقوق

تتلاشى هذه العلامات تدريجياً بينما يشفى جسمك. مدة الشفاء عادة حوالي ثلاثة أسابيع، وسيستغرق الأمر وقتاً – عادةً عدة أشهر – قبل أن ترى النتائج النهائية.

المخاطر المصاحبة لجراحة إزالة دهون الخدود

بعض المخاطر المصاحبة لجراحة إزالة دهون الخدود هي:

  • عدوى في موقع الشقوق
  • إصابة أعصاب الوجه و / أو إصابة القناة اللعابية
  • التنميل أو تغيرات أخرى في الإحساس
  • عدم تماثل الوجه

متى يجب أن تتصل بالطبيب؟

تعتبر إزالة دهون الخدود إجراءً آمناً بشكل عام. ولكن إذا واجهت أياً مما يلي، فيجب عليك الاتصال بطبيبك على الفور:

  • نزيف شديد
  • أي علامات للعدوى، مثل الحمى والاحمرار والصديد
  • إذا كنت لا تلحظ تحسناً أو إذا أصبحت الأمور أسوأ
  • لم تلتئم الشقوق جيداً
  • إذا لاحظت طعماً غير طبيعياً في فمك أو شككت في تلف الغدد اللعابية

_

يمكن أن يساعد فقدان الوزن العام وممارسة الرياضة في تقليل الدهون في الوجه، ويمكن أن تساعد كل من الإجراءات التجميلية غير الجراحية والجراحية أيضاً في جعل وجهك يبدو أنحف، لمعرفة أي الخيارات هو الأفضل لك. اتصل بطبيب جراح معتمد وحدد موعداً للاستشارة.

المراجع 

1 | 2 | 3

Similar Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.